الأربعاء , يناير 19 2022

بوتفليقة ظهر.. وسؤال الجزائريين مستمر: هل لا زال حياً؟

Botafleqa

أسرار عربية – خاص

ظهر الرئيس الجزائري عبدالعزيز بوتفليقة على التلفزيون الرسمي يوم الاربعاء 12 حزيران/ يونيو لأول مرة منذ 47 يوماً، حين تم نقله للعلاج في فرنسا من الجلطة الدماغية التي أصيب بها في نيسان/ابريل الماضي، لكن السؤال الذي ظل الجزائريون يتداولونه، هو “هل لا زال بوتفليقة حياً؟ واذا كان حياً فهل لا زال قادراً على الحكم؟”.

ويتناقل الجزائريون أسئلة عميقة على مواقع التواصل الاجتماعي على الانترنت يشككون فيها بالظهور الذي بدا فيه بوتفليقة، وما اذا كانت الصور التي بثها التلفزيون الرسمي قديمة أم جديدة، حيث يشكك كثيرون في أن تكون هذه الصور حديثة.

أما مشككون آخرون فيقولون انه ربما لا زال على قيد الحياة، لكن السؤال الأهم: هل لا زال قادراً على الحكم؟ وهل لا زال مدركاً لما يجري حوله، واذا كان غير قادر على ممارسة مهامه فمن هو الذي يحكم الجزائر اليوم؟

ويمثل مرض الرئيس بوتفليقة أمراً بالغ الأهمية في الجزائر، حيث لا يوجد نائب للرئيس في الجزائر، كما أن الجيش كان طوال السنوات الماضية يمثل مركز قوة كبيرة تهيمن حتى على العديد من مؤسسات الدولة بما فيها الرئاسة، ما يدفع الجزائريين الى الخوف من أن يعود الجنرالات لحكم البلاد في حال وفاة الرئيس بوتفليقة.

وكان التلفزيون الجزائري الرسمي قال إن بوتفليقة اجتمع مع رئيس الوزراء عبد المالك سلال ورئيس أركان الجيش الوطني الشعبي الفريق أحمد قايد صالح لمدة ساعتين.

وتطرق الاجتماع إلى مشروع قانون المالية والعديد من مشاريع القوانين الأخرى التي درستها الحكومة حتى تكون جاهزة للمصادقة عليها من قبل مجلس الوزراء القادم.

وأعطى بوتفليقة “تعليمات مفصلة” حول توريد المواد الغذائية قبيل بدء شهر رمضان الشهر المقبل.وأوضح التلفزيون ان بوتفليقة يواصل فترة تأهيل وظيفي في مستشفى ليزانفاليد في العاصمة الفرنسية “لتدعيم التطور الايجابي لحالته الصحية”.

شاهد أيضاً

بالوثائق.. أحدث فضائح الامارات: رشوة مالية لليبيا من أجل مقاطعة قطر

طرابلس – أسرار عربية – خاص وحصري حصل موقع “أسرار عربية” على وثائق تشكل فضيحة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *