الثلاثاء , مايو 17 2022

صحيفة إماراتية تنشر مقالاً يُشبه الاسلام بالنازية

أبوظبي – أسرار عربية: 

نشرت جريدة “الاتحاد” الاماراتية المملوكة كلياً لحكومة أبوظبي مقالاً لكاتب عراقي شيعي يُشبه فيه الاسلام بالنازية، وهوالمقال الذي أثار غضباً وجدلاً على شبكات التواصل الاجتماعي، وأثار انتقادات واسعة.

والمقال للكاتب والباحث العراقي الشيعي رشيد الخيون وجاء بعنوان: “النازية الدينية.. والإسلاميون”، حيث قال فيه أن الإسلام السياسي لا يختلف في حقيقته عن عقيدة النازية الدينية إلا باختلاف الدين.

واعتبر الكاتب أن تأسيس أي حزب سياسي على أساس ديني، خاشصة لو تمكن هذا الحزب من الوصول للسلطة، فإن الفضيحة ستكون مدوية –بحسب رأيه-، لأن الدين هو من سيكون الخاسر الاول، باعتباره سيستخدم كواجهة للدعاية، مستشهدا بما أعلنته ألمانيا “عقيدة النازي الدينية”، كعقيدة للدولة.

وفي محاولة منه لإقناع القارئ بوجهة نظره، التي ربطت بين الإسلام والنازية سرد الكاتب ما اعتبره مجموعة الإجراءات أدانت النازية،، كفرضها لضريبة الكنيسة، على كل ألماني وألمانية حضر صلاة الكنيسة أم لم يحضر، وطرد أي موظف يجاهر بفكرة الإلحاد، وفرض عقوبة على كل مَن يربي أولاده خلاف المسيحية، وإجبار الأولاد على حضور درس الدين، مضيفا أن النازية لم تكتف بذلك بل دعت إلى مسيحية أُخرى، واعتبار المسيحية الموجودة مِن “مبتكرات اليهود”، حتى وصل الامر إلى ظهور دعوات صريحة لتنقيح الديانة المسيحية حسب العقيدة النازية، وهنا حاول الكاتب التأثير على القارئ، باعتبار أحزاب الإسلام السياسي حينما تصل للحكم، ستعمل على تنقيح الإسلام وفق ما يتوافق مع أهدافها.

وتابع الكاتب مقالته محاولا تذكير القراء بما حدث للنازية الدينية، وداعيا إلى أخذ العبر منها للوقوف بوجه الإسلام السياسي، قائلا: أنه بعد بدأ التبشير بالمسيحية الألمانية، لتتوافق مع العنصرية النازية، وتكييف المجتمع للعنصرية والزعامة الهتلرية، اصطدمت الفكرة مع أُصول النازية.

وأثار المقال انتقادات واسعة خاصة أنه منشور في صحيفة حكومية تمثل وجهة نظر الدولة في الامارات.

شاهد أيضاً

بالوثائق.. أحدث فضائح الامارات: رشوة مالية لليبيا من أجل مقاطعة قطر

طرابلس – أسرار عربية – خاص وحصري حصل موقع “أسرار عربية” على وثائق تشكل فضيحة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *