الأحد , مارس 29 2020

نظام السيسي يعترف بأن المصريين يأكلون لحوم الحمير

القاهرة – أسرار عربية:

اعترف مسؤول مصري سابق بذبح أعداد كبيرة من الحمير بسبب ارتفاع أسعار لحوم الأغنام والأبقار وغيرها من اللحوم العادية التي يأكلها البشر، مشيراً الى أن لحوم الحمير باتت تغزو “اللانشون” و”البسطرمة” التي يعتمد عليها المصريون في موائدهم.

ونقلت جريدة “المصريون” المحلية في القاهرة عن الدكتور يوسف ممدوح شلبي رئيس الإدارة المركزية للحجر البيطري السابق تأكيده إنه تم بالفعل ذبح عدد من الحمير في الآونة الأخيرة للاستفادة من جلود الحمير لارتفاع أسعارها وتصديرها إلى الخارج، وأن هناك شركة تقوم بتوريد جلود الحمير للصين، وتورد ما يقارب الـ10 آلاف قطعة كل عام، وتم القبض على عدد من التجار معدومي الضمير والأخلاق الذين يقومون بهذا الأمر.

وأضاف شلبي أنه لا يمكن للمواطن العادي التفرقة بين اللحوم البلدي ولحوم الحمير والتعرف عليها إلا من خلال طبيب بيطري متخصص في هذا الشأن، وأن لحوم الحمير تتميز باللون الأزرق مقارنة باللحوم البلدي التي يغلب عليها اللون الأحمر الوردي، كما أن دهون الحمير تميل للون البرتقالي الزيتي وليست صفراء، كما في الأبقار، أو بيضاء كدهون الجاموس، وعند “غلي” لحوم الحمير تظهر حبيبات زيتية في الماء.

وتابع أن لحوم الحمير يمكن تصنيعها في شكل لحوم مفرومة مثل “اللانشون، البسطرمة، والهامبورجر، السجق، واللحوم المجمدة” حيث تختفي هذه المواصفات وغيرها ومن الصعب معرفة واكتشاف طعمها لأن بها مادة نشوية هي “الجلاكوجين” التي تجعل لمذاقها طعما مستساغا ومقبولاً، مشيرا إلى أنه لابد من وجود خبير في السلخانات والمذابح لكي يتم التعرف على هذه اللحوم من عدمها على حد قوله.

وأوضح أن لحوم الحمير من الناحية الدينية محرمة شرعًا، فضلاً عن أنه حيوان لا أعرف نوع الأطعمة التي يتناولها والأمراض التي تصيبه وهو ما يسبب خطورة على صحة الإنسان، وأن من يقوم بذبح الحمير مجموعة من معدومي الأخلاق والضمير ويعتمدون على الغش والخداع في بيع هذه اللحوم، مطالبًا بمحاسبة هؤلاء ومعاقبتهم.

شاهد أيضاً

بالوثائق.. أحدث فضائح الامارات: رشوة مالية لليبيا من أجل مقاطعة قطر

طرابلس – أسرار عربية – خاص وحصري حصل موقع “أسرار عربية” على وثائق تشكل فضيحة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *