الإثنين , نوفمبر 20 2017

مصادر اسرائيلية تؤكد أن محمد بن سلمان زار تل أبيب سراً

أسرار عربية – متابعات

كشفت وسائل إعلام اسرائيلية هوية المسؤول الخليجي الذي زار تل أبيب سراً الأسبوع الماضي، لتفجر قنبلة من العيار الثقيل، حيث تبين أنه ولي العهد السعودي محمد بن سلمان، وأكدت أن ابن سلمان التقى عدداً من المسؤولين الاسرائيليين في تل أبيب، وذلك في إطار تمهيده لتولي الحكم والبدء بعلاقات علنية بين السعودية واسرائيل.

ونشرت الصحفية المتخصصة بالشأن الإسرائيلي نوغا تارنوبولكس خبرا خاصا بها قالت فيه إن بن سلمان زار إسرائيل سرا دون أن تحدد تاريخ الزيارة، قبل أن تنشر الصحفية في صحيفة “جيروسالم بوست” الإسرائيلية خبرا مماثلا موضحة أن الزيارة تمت الأسبوع الماضي.

ونقلت ما تسمى بـ”هيئة البث الإسرائيلية باللغة العربية” الرسميةعن مراسلها شمعون أران قوله، إن “أميرا من البلاط الملكي السعودي زار البلاد سرا خلال الأيام الأخيرة، وبحث مع كبار المسؤولين الإسرائيليين فكرة دفع السلام الإقليمي إلى الأمام”.

وأضافت الهيئة أن كلا من “ديوان رئيس الوزراء ووزارة الخارجية رفضوا التعليق على هذا الخبر”، مشيرة في الوقت ذاته إلى أنباء “تحدثت في السابق عن اتصالات بين الجانبين الإسرائيلي والسعودي في هذا المضمار”.

من جهته، كشف موقع صحيفة “ميكور ريشون” الإسرائيلية، الأحد، النقاب عن أن ولي العهد السعودي محمد بن سلمان هو الذي زار إسرائيل الأسبوع الماضي والتقى برئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو.

شاهد أيضاً

مجلة ألمانية: أمير مقامر معدوم الخبرة يقود السعودية للاضطراب

أسرار عربية – متابعات تحت عنوان “الأمير المقامر” كتب كريستيان بوهه في مجلة “دير شبيغيل” …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *