الأحد , مايو 22 2022
الرئيس اليمني السابق علي عبد الله صالح

صالح يخون الحوثيين مجدداً ويعود لحضن السعودية

دعا الرئيس اليمني المخلوع علي عبد الله صالح، القوات الموالية له والشعب اليمني إلى الانتفاض ضد جماعة “الحوثي” في جميع محافظات البلاد، عقب تصاعد الاشتباكات بين الطرفين في العاصمة صنعاء، منذ صباح السبت.

وقال صالح في كلمة متلفزة بثتها قناة “اليمن اليوم” المملوكة له، “في هذا اليوم أدعو جماهير شعبنا والقوات المسلحة في اليمن، إلى أن يهبوا هبة رجل واحد للدفاع عن الثورة والجمهورية والوحدة والحرية، ضد هذه العناصر التي نهبت مقدرات الشعب”.

وحث صالح الجنود على عدم تنفيذ أي تعليمات من القيادات الحوثية، مخاطبا إياهم “تلقى تعليماتك من قيادة المؤسسة العسكرية التي صفاها (الرئيس عبد ربه منصور) هادي”، في إشارة إلى قيادة الحرس الجمهوري الموالية له.

وأضاف قائلا “إن ما يمارسه الحوثيون ضد اليمنيين عدوان سافر على اليمنيين”، مضيفا أن الحوثيين نصبوا الحواجز في شوارع صنعاء، وقطعوا الطرق، ومارسوا إرهابا ضد المواطنين، وأطلقوا النار على المنازل، ما أدى إلى مقتل مدنيين.

وجدد صالح دعوته في الخطاب إلى أن “يتحرك الشعب اليمني في العاصمة صنعاء وكل المحافظات بانتفاضة ضد العدوان السافر، وبسبب ما عانوه منذ 3 أعوام”.

وحول اندلاع المعارك بين الطرفين، قال الرئيس السابق إن الحوثيين هاجموا منازل القيادات السياسية في حزب المؤتمر (الجناح الذي يقوده)، بالإضافة إلى منازل القيادات العسكرية الموالية للحزب.

وأوضح أن لجنة الوساطة التي حاولت احتواء المواجهات بين الطرفين، عملت على تهدئة الوضع خلال اليومين الماضيين، لكن الحوثيين عادوا للهجوم على منازل قيادات المؤتمر.

وأضاف “حراساتنا وقياداتنا في بيوتهم يدافعون عن أنفسهم”.

واتهم صالح جماعة الحوثيين بتجييش الأطفال والزج بهم في حرب عبثية، في إشارة إلى الحرب التي تشنها الجماعة منذ 3 أعوام في عدد من محافظات البلاد.

واستدرك “البلد بالفعل يتعرض لعدوان لكن هم (الحوثيين) جزء لا يتجزأ من سبب العدوان، بتصرفاتهم الحمقاء”.

ووجه صالح دعوة إلى دول التحالف العربي الذي تقوده السعودية، وقال “أدعو الأشقاء والتحالف العربي إلى وقف عدوانهم، والسماح بدخول المساعدات الطبية والإغاثية، وفتح المطارات، والسماح للعالقين بالعودة”.

وقال نمد أيدينا إلى كل القوى السياسية في الداخل والخارج.

كما دعا الرئيس السابق، اليمنيين إلى اختيار قيادة جديدة له لإنهاء “حكم المليشيات، سواء مليشيات أنصار الله (الحوثيين)، أو مليشيات هادي (الرئيس الحالي)”، عقب المرحلة الانتقالية.

وأضاف بهذا الخصوص، “أما نحن، مر علينا الزمن ولا نبحث للسلطة، والسلطة ملك للشعب”.

وتأتي كلمة “صالح” عقب اتساع نطاق الاشتباكات منذ ساعات الصباح بين “الحوثيين” وقواته، أسفرت عن سيطرة الأخيرة على مناطق شرقي العاصمة والنقاط العسكرية المقامة على الطريق الرابط بين محافظتي صنعاء وذمار.

شاهد أيضاً

سيدة سودانية تناشد العالم إنقاذها من سجون الامارات (فيديو)

أبوظبي – أسرار عربية: أطلقت سيدة سودانية معتقلة في سجون الامارات صرخة استغاثة ومناشدة تسربت …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *