الثلاثاء , أبريل 24 2018

(جيب) المواطن السعودي يخفّض العجز ويرفّه الأمراء!!

 

يبدو أن المواطن السعودي كتب عليه أن يقوم بترفيه (ولي الأمر)، وذلك من خلال دفع الضرائب والرسوم المفروضه عليه من قبل الحكومة اضافة الى زيادة اسعار الوقود والطاقة، وذلك حتى يتسنى لابن سلمان أن يقتني العديد من الممتلكات الزائدة والتي تعتبر نوع من الرفاهية، مثل لوحة او يخت أو حتى قصر!!

وتوقعت بعض شركات البحوث البارزة في السعودية ( جدوى للاستثمار والراجحي كاتبيتال)، أن تسجل ميزانية المملكة 2017، عجزاً بقيمة 182 مليار ريال، وهو الرقم الذي يعتبر أقل من التقديرات الحكومية التي تقارب 200 مليار ريال.

ويأتي هذا الانخفاض بسبب الإيرادات غير النفطية والتي شهدت ارتفاعاً كبيراً، مع إقدام المملكة على فرض حزمة من الرسوم على العمالة الأجنبية ومرافقيها، اعتباراً من مطلع يوليو/تموز الماضي.

وكذلك فرضت ضريبة السلع الانتقائية اعتباراً من 11 يونيو/حزيران الماضي، في خطوة تستهدف من خلالها تعزيز إيراداتها التي تضررت كثيراً جراء هبوط أسعار النفط.

اقرأ أيضاً:
رغم التقشف: أقلام فضة وجلد طبيعي للمشاركين في قمة الرياض!!

وبذلك تكون قد أنقذت الرسوم والضرائب المفروضة على المواطنين والوافدين الأجانب على حد سواء، الميزانية السعودية لعام 2017 من عجز كبير متوقع ناجم عن هبوط أسعار النفط.

وتأتي هذه الضرائب والرسوم المفروضة لتزيد من أعباء المواطن والوافد في السعودية على حد سواء، خاصة في ظل الاعلان عن ارتفاع أسعار الوقود والطاقة في المملكة.

وتتزامن هذه الزيادات في الطاقة والوقود والضرائب في ظل الاخبار والتقارير التي تشير الى أن ابن سلمان اشترى قصر فاخرا في فرنسا،

حيث كشفت صحيفة نيويورك تايمز الأمريكية عن شراء ولي العهد السعودي، الأمير محمد بن سلمان، قصراً فاخراً في فرنسا بقيمة 400 مليون دولار أمريكي، وهو القصر الذي وصفته مجلة “فورتشن” بأنه أغلى منزل في العالم، ويضم نافورة مذهَّبة وتماثيل رخامية ونحو 57 فداناً من الحدائق الطبيعية والمناظر الخلابة.

 

شاهد أيضاً

الملك سلمان يتقاضى 800 مليون دولار راتباً شهرياً.. ثم يحارب الفساد

كشف موقع “ميدل إيست آي” البريطاني عن المرتب المالي الشهري الذي يتقاضاه رسميا ملك السعودية …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *