الجمعة , أغسطس 17 2018

هل اشتعلت الخلافات بين أبوظبي ودبي؟ أين محمد بن راشد؟

أثار انعقاد القمة الرباعية في مدينة مكة المكرمة الأحد 10-06-2018 لدعم الأردن في مواجهة أزمته الاقتصادية، أثار الكثير من الأسئلة، لكن السؤال الاكثر بروزاً وأهمية هو: لماذا حضر ولي عهد أبوظبي محمد بن زايد ممثلاً عن دولة الامارات بينما كان رؤساء الدول الثلاثة الأخرى هم الحضور؟

ومن المعروف أن الشيخ محمد بن زايد آل نهيان هو ولي عهد إمارة أبوظبي وليس ولي عهد الامارات، حيث لا يوجد ولي عهد للدولة ولكن يوجد نائب لرئيس الدولة، وهو حاكم إمارة دبي الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم. أما رئيس الدولة الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان فمن المعلوم سلفا أنه في وضع صحي لا يسمح له بالمشاركة في أي لقاءات أو تمثيل الدولة، وذلك منذ تدهور صحته في العام 2014، حيث لم يظهر سوى ثلاث مرات فقط منذ ذلك الوقت.

وطرحت قمة مكة أسئلة عن سر وسبب تجاهل وتهميش نائب رئيس دولة الامارات الشيخ محمد بن راشد، حيث في مناسبة مثل لقاء القمة من المفترض أن يحضرها رئيس الدولة الشيخ خليفة بن زايد، أما في حال تعذر سفره والمشاركة في اللقاء فينوب عنه نائبه الطبيعي وهو محمد بن راشد آل مكتوم.

ويتساءل كثيرون عما إذا كان استحواذ محمد بن زايد على السلطة والحكم في الامارات يخفي وراءه خلافات عميقة بين حكام أبوظبي (آل نهيان) وحكام دبي (آل مكتوم) الذين لم يعودوا يتدخلون في شؤون الحكم  بشكل شبه كامل؟

شاهد أيضاً

الامارات تهاجم جبريل الرجوب بعد ان فشلت في شرائه

شن السفير الإماراتي في الأردن مطر الشامسي هجوما عنيفا على القيادي الفلسطيني وعضو اللجنة المركزية …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *