الأربعاء , نوفمبر 14 2018

فضيحة جديدة: آل سعود حاولوا استدراج معارض سوري وتسليمه للأسد

اسطنبول – أسرار عربية:

بدأت ملامح فضيحة جديدة تتكشف في تركيا، حيث تبين بأن محاولات الاستدراج التي كان يقوم بها نظام آل سعود لم تتوقف على المواطنين السعوديين وإنما امتدت الى معارضين لأنظمة استبدادية أخرى في المنطقة العربية، بما في ذلك نظام الأسد الذي تزعم الرياض أنها تعاديه.

وبحسب ما نشرت مصادر إعلامية في تركيا، وبحسب ما نشرت أيضاً “وكالة أنباء تركيا” فان المستشار السابق في الديوان الملكي السعودي سعود القحطاني حاول استدراج معارض سوري من أجل اختطافه وتسليمه لنظام الأسد في دمشق، لكن المحاولة فشلت في آخر لحظة.

وأكد مصدر دبلوماسي عربي أن القحطاني خطط قبل اغتيال الكاتب الصحفي جمال خاشقجي، لاستدراج شخصية سورية معارضة بارزة إلى المملكة العربية السعودية من أجل تسليمها لنظام الأسد.

وقال المصدر الدبلوماسي الذي فضل عدم ذكر اسمه أن محاولات القحطاني لاستدراج المعارض السوري تمت في 27 و28 آب/أغسطس الماضي.

وأشار المصدر في تصريحات إلى “وكالة أنباء تركيا”، إلى أن هذه الشخصية السورية التي لم يذكر اسمها شعرت بمحاولات الاستدراج من طريقة الكلام عبر الهاتف والمراسلات البريدية الإلكترونية فقررت قطع التواصل مع القحطاني وعدم الرد على رسائله.

وأكد المصدر امتلاكه لنسخ من الرسائل سيكشف عنها في وقت لاحق.

شاهد أيضاً

فيديو: رجل أعمال إماراتي يشرب الخمر ويداعب النساء في أمريكا

أسرار عربية – متابعات: تداول النشطاء على الانترنت مقطع فيديو قصير تمكن شخص من التقاطه …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *