الأربعاء , يناير 19 2022

بعد زيارته الى أمريكا.. هل يتقرب أمير قطر من اسرائيل؟

Tameem_Qatar

أسرار عربية – خاص وحصري:

أنهى أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني زيارة هامة الى العاصمة الأمريكية واشنطن الأسبوع الماضي، إلا أن الزيارة فتحت الباب أمام التكهنات والتساؤلات حول ما اذا كانت هذه الزيارة مقدمة لتحسن في العلاقات مع اسرائيل، أو ما اذا كانت الزيارة ونتائجها ستغري تل أبيب بالتقرب من دولة قطر التي تحولت الى محور عربي بالغ الأهمية.

وكانت العلاقات غير المباشرة بين قطر واسرائيل بلغت حالة “الحرب الباردة” في أعقاب العدوان الاسرائيلي الأخير على قطاع غزة، حيث استنفرت اسرائيل كافة أجهزتها من أجل شن حملة إعلامية مضادة تستهدف دولة قطر وتتهمها بدعم وتمويل حركة حماس، وذلك بسبب وجود عدد من قيادات الحركة السياسيين في ضيافة الدوحة.

ورغم ان أمير قطر الشيخ تميم بن حمد الذي التقى الرئيس الأمريكي باراك أوباما يوم الثلاثاء الماضي (24-02-2015)، إلا أنه لم يلتق أياً من الجمعيات أو المنظمات اليهودية الفاعلة في الولايات المتحدة، وهي المنظمات التي يحرص زعماء العالم على التقرب منها وخطب ودها عند زيارة واشنطن.

ورغم ان الشيخ تميم تجاهل المنظمات اليهودية ولم يلتق أياً منها في الولايات المتحدة إلا أن العديد من المراقبين والمصادر يتحدثون عن محاولات ومساع من أطراف وأصدقاء مشتركين لإعادة قطر الى بيت الطاعة الأمريكي، وبالتالي إعادة الدفء الى العلاقات بين الدوحة وتل أبيب، أو على الأقل التخفيف من حدة الاحتقان بين الطرفين.

شاهد أيضاً

سيدة سودانية تناشد العالم إنقاذها من سجون الامارات (فيديو)

أبوظبي – أسرار عربية: أطلقت سيدة سودانية معتقلة في سجون الامارات صرخة استغاثة ومناشدة تسربت …

4 تعليقات

  1. هل هو لم يتقرب من اسرائيل حتى الآن ؟؟؟؟؟؟؟؟؟ فبالرغم من أن أبواب قطر مشرعة لاستقبال الاسرائيليين في أي وقت دون رقيب أو حسيب ، فهذا ليس تقارباً … أم المطلوب أن يكون على الطريقة المصرية يبدأ التقارب فعلياً باستعداء الشعب الفلسطيني وتسمية مقاومة الاحتلال الاسرائيلي بالعمل الارهابي … زمن رديء تختلط فيه المعايير وتختلط فيه المسميات بحيث أصبنا نشك في أسمائنا … اسمي محمد ” فهل يطلب مني يومأً لكي لا أصبح ارهابياً أن اغيره لـ كوهين ” لا والله فاسمي محمد ومحمد ما دام في داخلي عرق ينبض وسأنتقل الى جوار ربي واسمي ” محمد ” .
    لكي يبقى الحكام المأجورين حكاماً لا بد لهم أن عبيداً لخدمة اليهود دون شعوبهم .. فهذا ليس تخريفا ولا مغالاة والذي يريد معرفة المزيد فليتصفح ” اسرار عربية ” ويتمعن فيما آل اليه حكام العرب من قساد في الأخلاق وفساد في الوطنية والدين والعقيدة . وكفى.

  2. الدور الأساسي للأمير تميم والذي سيؤجر عليه إن شاء الله هو أنه يدافع على أهل السنة والجماعة في حربهم ضد إيران و مليشياتها الإرهابية في كل مناطق العالم وضد الصين في تركستان وضد إسرائيل في غزة والضفة والقطاع.
    أدعو من الشيخ تميم أن يصلح بين السعودية الإمارات الأردن وحركة الإخوان المسلمين لأن هذا التقاتل والعداوة في صالح إيران الشيعية الصفوية الخبيثة.

  3. محمود ناصر

    ليش هو مو متقرب يعني وهل يمكن ان تصبح علاقته بواشنطن سمن على عسل ومع اسرائيل حنظل مثلا
    قطر من الدول القلائل التي فتحت اسرائيل في عاصمتها مكتب رعاية للمصالح ولم تغلقه رغم كل الحروب التي شنتها اسرائيل على الفلسطينيين
    ورئيس الوزرا ءبيريس زار الدزحة والتقى الكل بما فيهم …..

  4. عبدالله الودعاني

    اذا بلغ الماء قلتين لم يحمل الخبث.

    اما قطر
    فان الماء اقل من قلتين فهو يحمل الخبث,حكومة خلطت عملا سيئا كثيرا واخر صالحا قليلا ومع هذا فهي اشرف وانظف
    من زبالات وحثالات وقمائم الوطن ممن تسمى حكومات!!!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *