الجمعة , يناير 28 2022

موقع اسرائيلي يؤكد: دحلان سيعود الى غزة على دبابة مصرية وبتمويل إماراتي

Dahlan

أسرار عربية – متابعات:

أكد موقع اسرائيلي المعلومات التي كان موقع “أسرار عربية” أول من انفرد بنشرها، ومفادها أن أموال الامارات تتدفق على قطاع غزة من أجل شراء الذمم والولاءات لتنفيذ انقلاب يؤدي للإطاحة بكل من حركة حماس والسلطة الفلسطينية معاً، ويعيد القيادي الهارب محمد دحلان من أبوظبي الى غزة ليصبح الحاكم الأوحد هناك.

ويبدو أن الجديد في الملف هو أن مصر متورطة في الانقلاب الذي يتم الاعداد له على نار هادئة في قطاع غزة، حيث كشف موقع “عنيان مركازي” الإسرائيلي أن مصر حصلت على تعهدات بتمويل واسع من بعض دول الخليج التي لم يحددها لإسقاط حركة حماس، وتسليم قطاع غزة لرجال محمد دحلان القيادي المفصول عن حركة فتح، مشيراً إلى أن موقف إسرائيل في هذا الصدد لم يتضح بعد.

وأضاف الموقع: “يقود نظام السيسي صراعا قويا ضد حماس التي أيدت ولا تزال تؤيد جماعة الإخوان المسلمين التي صنفت كتنظيم إرهابي”.

وجاء ذلك في وقت تتعالى فيه صيحات إعلام العسكر في مصر المحرضة على حركة حماس، والتي كان آخرها تأكيد توفيق عكاشة على قناته “الفراعين” أن الجيش المصري يجهز لقصف حركة المقاومة الإسلامية حماس خلال أيام قائلاً: “إن شاء الله سيتم دحر والإطاحة بحماس، وستقوم القوات المسلحة بضرب بؤر الإرهاب وحماس في قطاع غزة”.

وفي 31 كانون ثاني/ يناير 2015 أصدرت محكمة الأمور المستعجلة حكماً يعتبر كتائب عز الدين القسام الجناح العسكري لحماس، منظمة إرهابية، ولم توقف الأمر عند هذا الحد فبعد الحكم الذي هلل له الإسرائيليون عادت المحكمة نفسها في 28 شباط/ فبراير لتصدر حكماً مماثلاً باعتبار حركة حماس تنظيماً إرهابياً، لتصبح بذلك الحركة بجناحيها العسكري والسياسي إرهابية في مصر تحت حكم الانقلاب العسكري.

لكن وبتاريخ 11 آذار/ مارس  قدمت هيئة قضايا الدولة، التي تمثل الحكومة المصرية في المحاكم، طعناً في الحكم الذي أصدرته محكمة الأمور المستعجلة باعتبار حركة حماس “جماعة إرهابية”، على أن يتم نظر الطعن في 28 آذار/ مارس الحالي.

إقرأ أيضاً:

أموال الامارات تتدفق على غزة لتمكين دحلان من طرد حماس

شاهد أيضاً

سيدة سودانية تناشد العالم إنقاذها من سجون الامارات (فيديو)

أبوظبي – أسرار عربية: أطلقت سيدة سودانية معتقلة في سجون الامارات صرخة استغاثة ومناشدة تسربت …

7 تعليقات

  1. حسبنا الله ونعم الوكيل هذا ليس بغريب على عبيد الصهاينه فأبناء زايد عبيد للصهاينه و هذه الأموال أتاوه يدفعونها لأسيادهم نظير بقائهم على كرسي حكم المساكين و الضعفاء من مواطني الإمارات والتمتع ببعض اموال البترول , وهم لا قيمة لهم عند الصهاينه أبدا , وبإذن الله سيرتد كيدهم في نحرهم وسينتهون بغمضة عين ومن حيث لا يحتسبون , هم وعملائهم الخونه دحلان والسيسي وخفتر وغيرهم من الخنازير ان شاء الله تعالى , أما دحلان فرجاله موجودون في سيناء وليبيا ومع محمود عباس منذ زمن , وهو سيسي غزه كما هو حفتر سيسي ليبيا , ودبابة السيسي ستحترق عند مداخل غزة الحره الأبيه , أما مصر فهي وكر خونة وعملاء الصهاينه , مصر العرب ماتت بيد العسكر منذ زمن بعيد أما ملوك ورؤساء الدول الخليجيه فهم يحفرون قبورهم بإيديهم فهاهي إمبراطورية إيران أعلنت بغداد عاصمتها ووفى الايرانيون وعدهم المنشود ( أشتي حقي مو خايف من صلاله للطائف ) فقد وصلوا فعلا لصلاله وهاهم يتعالجون بسلطنة عمان صلاله وضمدت اليد التي وعدوا بقطعها !!! ( والطائف أصبحت بحكم المنتهي أمرها ) . وهذه الأموال ستتحول ترابا لطمر قبور الحكام الخليجين بيد اسيادهم من الصهاينه والملالي الإيرانيه الصفويه وأراهن على ذلك فمن من القراء سيراهن معي ؟ ,

  2. ومكان الاعدام جاهز لة منذ فترة فمرحبا ب دحلان و الدبابة المصرية و التمويل الاماراتي ونحن لهم بالمرصاد.

  3. تسألون عن الدور الاسرائيلي في هذه المهمة المصرية الاماراتية وكما يعلم الكثيرون انها ليست عملية جديدة فقد قامت اسرائيل بشن حربين على غزة بتمويل اماراتي خليجي ومساعدات استخباراتية مصرية واردنية وكان العميل دحلان متأهباً لدخول غزة مع نحو ثلاثة آلاف مرتزق مدججين بالسلاح وبسيارات الدفع الرباعي و وذلك عن طريق الحدود المصرية وكانوا سيدخلون في حال انتصرت اسرائيل واحتلت غزة كانت اسرائيل ستسلمها لدحلان ، ولكن الله خيب فأل المتآمرين وتحقق انتصار المقاومة .. انتصار ابهر العدو قبل الصديق . صحيح ان الامارات تغدق الملايين بل المليارات من أجل ذلك خدمة لاسرائيل وذلكلكي يصل عميلهم دحلان ليسلم اسرائيل ما تبقى من فلسطين على طبق يقطر بدماء الفلسطينيين … هذا لمن يعرف دحلان والسيسي وابن زايد عملاء اسرائيل والصهيونية ولكن … المقاومة الفلسطينية لمن لا يعلم بأنها ليست بهذا الغباء بل على العكس من ذلك تماما فهي تدرك تمام الادراك بكل المؤامرات الخبيثة التي تحضر لها كافة القوى وهي جاهزة لافشالها ودحرها في مهدها ، وقد يسأل البعض لما هذا الدور الخياني لمصر السيسي المدفوع الأجر ؟؟؟؟ مصر ليس لديها مستوطنات قريبة لنيران المقاومة … اذ لديها عمق جغرافي وهو صحراء سيناء فالمقاومة بالطلق ليست على استعداد لضرب شعب عربي مهما كانت الأسباب ولكنها بالمطلق ليها استعداد لضرب المستوطنات الاسرائيلية مرات ومرات وخلط الأوراق عندما تشارك اسرائيل مصر في ذبح أهل غزة مستفيدين من الظروف التي تمزيق الأمة العربية والحروب والصراعات التي تدور في كل ارجاء الوطن العربي خدمة للعدو الصهيوني … وعندها ستكتمل الصورة تماما … عندها يصبح لكل حادث حديث ..والله على كل شيء قدير … وان وعد الله حق.

  4. المقاومة في غزة هزمت الجيش الذي قهر كل جيوش العرب واذا حاول سيسنياهو دخول غزة فستهزمه المقاومة وستحرر مصر من عصابة الخونة العسكر المدعومين من اسرائيل

  5. عز الدين هلال

    الخبر سخيف وتعليقات المعلقين تدل على سخف وغباء شديدين

  6. دحـــلان عاهرة تداول عليها الصهاينة الى أن رزق ب(فــادي)..والسيسي أنتـــن البهائم في الشرق الأوسخ..فهــو من أم يهودية ولاأبــوة له..

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *