الجمعة , يناير 28 2022

فضائح الامارات في ليبيا تتوالى.. صحيفة بريطانية تكشف مزيداً من التورط

Bernardeno_Lion

أسرار عربية – متابعات:

فضحت جريدة “الغارديان” البريطانية مجدداً النظام في الامارات وكشفت نشاطه في ليبيا الرامي الى إشعال مزيد من التوترات والمعارك في البلاد، وبسط السيطرة والنفوذ على القوى السياسية الكبرى.

ونشرت “الغارديان” في تقرير للكاتب رانديب راميش رسائل بريد الكتروني بين كل من المبعوث الأممي السابق الى ليبيا برناردينو ليون وبين جهات عليا في أبوظبي، حيث تبين بأن ليون “طلب الإذن” من الإمارات لطرح اسم عارف النايض كمرشح لرئاسة حكومة التوافق الوطني، وتبين أن ليون كان “منهمكا في إبرام خطة مع مجلس الأمن القومي التابع للإمارات حول كيفية إدارة القوات المسلحة الليبية”.

وبهذه الرسالة يتبين حجم الرشاوى التي تدفعها الامارات من أجل شراء الذمم وإفساد العالم العربي، حيث تبين سابقاً بأن مبعوث الأمم المتحد ليس سوى عميل لأبوظبي، ويعمل من أجل تغليب عصابة أبوظبي في ليبيا التي يقودها الجنرال المنشق خليفة حفتر.

وكان الكاتب البريطاني ذاته قد كشف في تشرين ثاني/ نوفمبر الماضي، مجموعة من الرسائل الإلكترونية بين ليون وزعماء إماراتيين، تباحث خلالها الطرفان حول طريقة التعامل مع الأزمة الليبية بما يحقق الأهداف الإماراتية.

وأضاف راميش في مقاله، الذي نشر في الغارديان عشية الموعد النهائي لإعلان حكومة التوافق الليبية، أن طبيعة العلاقة بين ليون والإمارات تثير الشكوك حول دور الأمم المتحدة في ليبيا، وتجعلها جزءا من المشكلة بدلا من أن تكون جزءا من الحل، خصوصا في ضوء تعيين ليون بمنصب مرموق في معهد دبلوماسي إماراتي، بناء على اتفاق وقع بين الطرفين إبان عمله كوسيط دولي.

وبحسب “الغارديان” فان محللين سياسيين يقولون إن مصداقية الأمم المتحدة كوسيط نزيه في المحادثات الليبية، تقوضت بشكل خطير حينما كشفت صحيفة الغارديان قبل ثلاثة أشهر عن وجود رسائل الكترونية، تظهر بأنه بينما كان ليون يعمل على صياغة الاتفاق، كان في الوقت نفسه يتفاوض على وظيفة راتبها الشهري 35 ألف جنيه استرليني، يصبح بموجبها المدير العام للأكاديمية الدبلوماسية التابعة للإمارات العربية المتحدة، الأمر الذي يمثل تضاربا في المصالح.

شاهد أيضاً

سيدة سودانية تناشد العالم إنقاذها من سجون الامارات (فيديو)

أبوظبي – أسرار عربية: أطلقت سيدة سودانية معتقلة في سجون الامارات صرخة استغاثة ومناشدة تسربت …

تعليق واحد

  1. الحرب الاعرابية الوهابيةالصهيونية علي اليمن تدخل عامها الاول
    دخلت الحرب الاعرابية الوهابية الصهيونية الارهابية عامها الاول علي اليمن فالاعراب والوهابيين لم يتحالفوا ضد اسرائيل لاحتلالها فلسطين والمقدسات الاسلامية بل تحالفوا ضد دولة عربية اسلامية هي اصل العروبة وبها عاش ال بيت رسول الله خاصة الامام زيد
    حفيد رسول الله وصحابة رسول الله وقاموا بتشكيل تحالف عشري مكون من 10 مستعمرات امريكية اضافة الي مشاركة امريكية اسرائيلية بريطانية غير معلنة في الحرب علي اليمن وتمكنت عصابة ال سعود الوهابية الصهيونية من حشد عشرات الالاف من المرتزقة من جميع انحاء العالم خاصة من الجماعات الوهابية كالسلفيين والقاعدة وداعش وطالبان وبوكو حرام وجبهة النصرة وغيرها من مسميات جماعات الاسلام الامريكي كما نقلت الطائرات السعودية الالاف من تنظيم
    داعش من سوريا الي اليمن لحمايتهم من القصف الروسي ولمساندتها
    في حرب الابادة علي اليمن واستخدمت جيوش ومرتزقة التحالف العشري لحماية اسرائيل كل انواع الاسلحة المحرمة دوليا فلم يكتفوا بما لديهم من اسلحة امريكية واسرائيلية فجائوا باسلحة روسية وفرنسية وبالرغم من مرور 11 شهر علي الحرب الاعرابية الوهابية الصهيونية الارهابية علي اليمن فلم يتمكنوا من تركيع اليمنيين حتي الان وصمد اليمن لكن الاعراب والوهابيين واسيادهم الصهاينة تمكنوا من قتل 50 الف مدني يمني واصابوا الالاف وهجروا عشرات الالاف ودمروا كل مساجد اليمن كي يمنعوا شعب اليمن المسلم من تادية فريضة الصلاة ودمروا كل مدارس اليمن حتي يحرموا ابناء اليمن من التعليم ودمروا كل مستشفيات اليمن حتي يترك الجرحي
    ينزفون حتي الموت اقتدائا بما يفعله اسيادهم الصهاينة ضد الشعب الفلسطيني الاعزل وتخوض جيوش ومرتزقة التحالف العشري لحماية اسرائيل حرب ابادة علي شعب اليمن المسلم بسبب تحرره من الوصاية الامريكية السعودية ورفعه لشعار الله اكبر الموت لامريكا الموت لاسرائيل اللعنة
    علي اليهود النصر للاسلام والاعراب والوهابيين يعتبرون هذا الشعار
    كفر فهم يقولون امريكا الاعظم عاشت امريكا ستبقي ا سرائيل اليهود
    شعب الله المختار النصر لحلفاء اليهود ومن اجل امن اسرائيل دمروا اليمن
    من مصر الف تحية للجيش اليمني واللجان الشعبية
    كمواطن مصري اتوجه بالتحية للشعب اليمني والجيش اليمني وانصار الله الذين حققوا اعظم انتصارات علي التحالف الوهابي الاعرابي الصهيوني وهزموا جيوش ومرتزقة التحالف العشري لحماية اسرائيل ومن
    خلفهم امريكا وبريطانيا واسرائيل وهزموا جيوش ومرتزقة من 6 قارات
    في العالم فانا كمصري افتخر بكم لقد رفعتم راسي امام العالم
    لقد حققتم ماقال الله في كتابه كم من فئة قليلة غلبت فئة كثيرة باذن الله
    والله مع الصابرين لقد صمدتم وصبرتم وانتصرتم واستنزفتم عدوكم فمن مصر الف تحية للشعب اليمني والجيش اليمني وانصار الله
    الحرب علي اليمن افلست ال سروق
    تسببت الحرب علي اليمن في افلاس عصابة ال سروق الذين نهبوا ثروات وخيرات الحجاز علي مدار 284 عاما فلم تتوقع عصابة ال مردخاي اليهود صمود اليمن لمدة 11 شهر امام جيوش ومرتزقة التحالف العشري لحماية اسرائيل فهم توقعوا سقوط اليمن خلال اسبوعين فقط
    تسببت الحرب علي اليمن في افلاس عصابة ال سروق الذين نهبوا خيرات وثروات الحجاز علي مدار 284 عام فعصابة ال سروق لم تتوقع صمود اليمن امام جيوش ومرتزقة التحالف العشري لحماية اسرائيل لمدة عام فعصابة ال سروق توقعوا سقوط اليمن خلال اسبوعين فقط ولذلك قام ال سروق بشراء مئات الاطنان من الذخيرة من امريكا واسرائيل وروسيا وفرنسا ولم تجدي نفعا وبالرغم من استخدام كل الاسلحة
    المحرمة دوليا ضد الشعب اليمني فلم يسقط اليمن حتي الان يذكر
    ان ال الشيطان يمولون امريكا واسرائيل في كل حروبهم علي البلاد العربية والاسلامية ويمولون الانقلابات العسكرية في كل مكان في العالم ويمولون الفتنة المذهبية بين المسلمين ويمولون كل جماعات الاسلام الامريكي في العالم خاصة السلفيين والقاعدة وداعش وبوكو حرام وطالبان وجبهة النصرة ولذلك افلس ال سروق يقول تعالي فأما الزَّبد فيذهب جُفاء وأما ما ينفع الناس فيمكث في الأرض وال سروق ينفقون اموالهم لخراب الارض
    الحرب علي اليمن لحماية اسرائيل السنية
    بفضل حكام العرب اليهود ال سعود والسيسي تحولت اسرائيل من العدو الاول للعرب والمسلمين الي حامية حمي العرب والمسلمين ومن محتلة لوطن عربي الي دولة شرعية سنية وهابية ومن قاتلة لمئات الالاف من العرب والمسلمين الي دولة صديقة للمسلمين ومن محتلة لفلسطين الي دولة شرعية تسمي اسرائيل السنية وحامية حمي السنة في المنطقة العربية فقد نصب حكام العرب الامام نتنياهو زعيما للسنة في العالم وانتقد الامام نتنياهو في مجلس الامن الاحتلال الايراني للعراق وسوريا واليمن لكنه لم ينتقد الاحتلال
    السني لفلسطين منذ عام 48 لم يتذكر الامام نتنياهو ان السنة احتلوا فلسطين عام 48 واحتلوا سيناء عام 56 واحتلوا الجولان وفلسطين وسيناء والاردن عام 67 واحتلوا السويس والاسماعلية والقنيطرة عام 73 واحتلوا جنوب لبنان عام 82 ودمروا لبنان عام 2006 ودمروا غزة عام 2008 و 2012 و 2014 وقتلوا مئات الالاف من العرب والمسلمين وهجروا شعب فلسطين الشيعي من ارضه واحتلوا مقدسات الشيعة
    في فلسطين واعدموا الالاف الاسري الشيعة في مصر وسوريا والاردن
    ولذلك تم تتويج الامام بنيامين نتنياهو زعيما للسنة للاسف لم اجد
    تعبيرا عن ذلك سوي هذا فاسرائيل حولها الحكام من العدو الاول
    الي الصديق الاول بل الي دولة سنية فمنذ تنازل عبدالعزيز ال سعود
    عن فلسطين عام 1918 الي مطالبة الالباني مفتي ال سعود بضرورة
    مغادرة كل المسلمين فلسطين وتركها لليهود الي تكفير ال سعود
    وعلمائهم كل من يعادي اسرائيل الي ادخال حديث مزور عن رسول
    الله يقول فيه علماء ال سعود ان الرسول قال لهم من يقف ضد
    اسرائيل فهو خارج من الاسلام الي اعتبار اسرائيل دولة سنية حامية للسنة في العالم ولذلك خاض الاعراب والوهابيين حربا لمدة 8 سنوات من اجل حماية اسرائيل ولذلك خاض الاعراب والوهابيين والصهاينة الحرب علي لبنان عام 2006 ولذلك خاض الصهاينة والاعراب الحرب علي غزة عام 2008 ولذلك خاض الاعراب والصهاينة الحرب علي سوريا عام 2011 ولذلك خاض الصهاينة والاعراب الحرب علي غزة عام 2014 ولذلك خاض الاعراب والصهاينة الحرب علي اليمن عام 2015 وكل ذلك من اجل حماية اسرائيل السنية
    الحرب الاعرابية الوهابية الصهيونية علي اليمن تدخل عامها الاول
    لم يتحد الاعراب حينما احتلت اسرائيل فلسطين عام 48 ولم يتحد الاعراب حينما احتلت اسرائيل سيناء من مصر عام 56 ولم يتحد الاعراب حينما احتلت اسرائيل كل فلسطين وسيناء من مصر والجولان من سوريا واجزاء من الاردن عام 67 ولم يتحد الاعراب حينما احتلت
    اسرائيل السويس والاسماعلية من مصر عام 73 ولم يتحد الاعراب حينما احتلت اسرائيل لبنان عام 82 ولم يتحد الاعراب حينما احتلت امريكا العراق عام 2003 ولم يتحد الاعراب حينما دمرت اسرائيل جنوب لبنان عام 2006 ولم يتحد الاعراب حينما دمرت اسرائيل غزة عام 2008 ولم يتحد الاعراب حينما دمرت اسرائيل غزة عام 2012 ولم يتحد الاعراب حينما دمرت اسرائيل غزة عام 2014 لكن الاعراب اتحدوا لضرب ايران حينما تحررت من الوصاية الامريكية عام 79 واتحدوا لضرب سوريا بعدما رفضت التطبيع مع اسرائيل ورفضت قطع علاقاتها بايران عام 2011 واتحد الاعراب لضرب اليمن بعدما تحرر من الوصاية الامريكية عام 2015
    فهل الاعراب يعبدون الله ام يعبدون امريكا الم يقول الله في كتابه الاعراب اشد كفرا ونفاقا كنت اتمني ان اكون غير عربيا
    لكني اختم مقالتي بالشعار الذي هز امريكا واسرائيل وكلابهم ال سعود
    الله اكبر
    الموت لامريكا
    الموت لاسرائيل
    اللعنة علي اليهود
    النصر للاسلام
    بقلم الشحات شتا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *