السبت , يناير 22 2022

كاتب مصري كبير: أي فتنة بين المسلمين تجد الامارات وراءها

القاهرة – أسرار عربية:

استمرار لموجة الاستنكارات التي تعرض لها مؤتمر “أهل السنة” في الشيشان مؤخرا، والذي استثنى “السلفية” المتبعة في السعودية من أهل السنة، ومولته الإمارات، علق الكاتب الصحفي ورئيس تحرير صحيفة “المصريون”، جمال سلطان على الموضوع في سلسلة تغريدات، مستغربا كيفية تعامل الإمارات مع السلفيين في الدول العربية، مبينا تناقضها في التعامل معهم.

وقال سلطان في تغريدة له عبر حسابه الرسمي بموقع التواصل الاجتماعي “تويتر”: (#الإمارات تحارب السلفية في #السعودية وتدعمها في #ليبيا “بنغازي” وتتحالف معها في #اليمن وتحتضن أشد خصومها في #مصر ، هل من تفسير لذلك؟!).

ولفت سلطان في تغريدة أخرى إلى تساؤل طرحه الكاتب المصري الشهير، فهمي هويدي، قائلا: “فهمي هويدي طرح اليوم سؤالا ذا مغزى: من الجهة التي تحملت فاتورة سفر وخدمات مئات المشاركين في #مؤتمر_الشيشان وهم من عواصم ودول مختلفة ؟!”.

وفي تعليقه على تغريدة للكاتب الصحفي السعودي، جمال خاشقجي، التي أشار فيها إلى أن مؤسسة “طابة” التي يرأسها مؤسسها الداعية اليمني الصوفي الحبيب الجفري، هي التي نظمت مؤتمر الشيشان، زاد عليها قائلا: “مؤسسة طابا التي نظمت #مؤتمر_الشيشان أنشأها الشاب اليمني على الجفري في أبو ظبي بدعم ورعاية استخبارات #الإمارات”.

وتساءل سلطان في تغريدة أخرى بالقول: “ما معنى أن تنظم مؤسسة في #الامارات مدعومة من أجهزتها #مؤتمر_الشيشان الذي اتهم عقيدة الدولة #السعودية بالتطرف والخروج على مذهب أهل السنة؟!”.

واختتم تعليقاته حول الموضوع بإعادة تغريد تدوينة سابقة منذ ثلاثة أيام، قال فيها: “أي فتنة للإسلام والمسلمين اليوم فتش عن #الإمارات، علامة مسجلة الآن للتخريب، في الدين والدنيا #مؤتمر_الشيشان”.

شاهد أيضاً

بالوثائق.. أحدث فضائح الامارات: رشوة مالية لليبيا من أجل مقاطعة قطر

طرابلس – أسرار عربية – خاص وحصري حصل موقع “أسرار عربية” على وثائق تشكل فضيحة …

تعليق واحد

  1. هؤلاء المجتمـــعين في(صالة القمارالديني)الذي أشرف عليه ورعاة ابناءالفاحشة لزايد.هم أقرب الى العاهرات الساقطات اللواتي يتاجرن بفروجهــــن …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *