الجمعة , يناير 28 2022

أنور قرقاش يثير السخرية مجدداً: “هافنغتون بوست” و(TRT) مؤسسات إخوانية

ابوظبي_اسرار عربية:

عاد أنور قرقاش ليعبر مجدداً عن عقدة “الاخوان” التي تعشعش في أذهان مسؤولي الامارات، وجدد اتهاماته العشوائية التي أثارت سخرية المتابعين على الانترنت، حيث قال إن موقع “هافنغتون بوست” وهو موقع اخباري امريكي معروف، وقناة “تي ار تي” المملوكة للحكومة التركبة، قال انهما مؤسسات اخوانية، وذلك تعليقا على فضائح شيوخ الامارات التي نشرتها هذه القنوات.

وبدلا من ان يحاول قرقاش نفي التهم عن شيوخ الامارات والتقليل من حجم الفضيحة، لجأ الى القول بان ما يفعلونه يفعله كل الخليجيين، ولجأ الى اتهام المؤسسات الاعلامية بأنها (اخوانية)، مشككا في نزاهتها ومصداقيتها، وذلك عقب نشرها خبر يخت منصور بن زايد والذي تزود بملغ طائل من الوقود في إحدى الموانئ التركية.

ومن ضمن القنوات التي ذكرها قرقاش عبر تغريدات له من حسابه الرسمي، موقع “هافنغتون بوست” بنسختيه الأمريكية والعربية، بالإضافة لـ”تي آر تي” التركية (TRT).

وجاء في تغريداته: “غريب هوس المواقع الإخوانية كالهفنغنتون بوست و TRT التركية بتكاليف وقود اليخوت الإماراتية دون اليخوت الخليجية الأخرى، أين مصداقية الصحافة؟”.

وأضاف في تغريدة أخرى: “الصحافة والمواقع الإخوانية، ومهما تدثرت ب “براندز” دولية تعاني من “مرض” التوجه الحزبي، لا يمكن أن تكون إخواني وصحفي مهني في نفس الوقت”.

وتابع بأنه “لا يمكن أن تشتري المصداقية الإعلامية (تجربة الهافنغتون بوست) إذا كانت رؤيتك للأمور من خلال “خرم” إبرة حزبي، تراكم العقد لا ينتج إعلاما مقنعا” .

وختم بالقول: ” لا يمكن أن تشتري المصداقية الإعلامية (تجربة الهافنغتون بوست) إذا كانت رؤيتك للأمور من خلال “خرم” إبرة حزبي، تراكم العقد لا ينتج إعلاما مقنعا” .

شاهد أيضاً

بالوثائق.. أحدث فضائح الامارات: رشوة مالية لليبيا من أجل مقاطعة قطر

طرابلس – أسرار عربية – خاص وحصري حصل موقع “أسرار عربية” على وثائق تشكل فضيحة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *