الأحد , مايو 22 2022

مساجد حلب تحولت الى حسينيات.. وأعلام إيران ترفرف فوقها

دمشق – أسرار عربية – خاص:

روى مصدر سوري بعث برسالة الى موقع “أسرار عربية” ما تشهده مدينة حلب السورية بعد سقوطها في أيدي ميليشيات النظام المدعوم من إيران وروسيا، مؤكداً أن المساجد في المدينة لم تعد تشهد الصلاة على هيئتها كما يصليها السنة، فضلاً عن أن أغلب المساجد تحولت الى حسينيات ترفرف فوقها أعلام إيرانية وليس سورية.

ويؤكد المصدر السوري إن المعالم السورية اختفت من المدينة، مؤكداً أنها “تحت احتلال إيراني حالياً”.

وتأتي هذه المعلومات في الوقت الذي قالت تقارير إعلامية على الانترنت إنّ صور بشار الأسد غابت عن الأحياء التي سيطرت عليها مؤخراً الميلشيات الشيعية في أحياء حلب الشرقية وحضرت أعلام الميلشيات الطائفية من عراقية ولبنانية أبرزها: “النجباء، أبي الفضل العباس، وغيرها”.

كما تقول التقارير إن صور قائد فيلق القدس قاسم سليماني هي التي ترفع حالياً في حلب بدلاً من صور رئيس النظام السوري بشار الأسد.

وأشارت التقارير إلى أنّ الاختفاء لم يقتصر على قطع القماش والصور، وإنما تعدى ذلك إلى القوات على الأرض والتي غلّب عليها عناصر الميلشيات الطائفية، من عراقيين ولبنانيين وأفغان، في ظل غياب واضح لأي تواجد لعناصر جيش النظام.

وبحسب التقارير فإن عناصر من الميلشيات الشيعية، أحاطت بالمسجد الأموي في المدينة القديمة من المدينة، وكذلك بسور قلعة حلب، وباب انطاكية، وغيرها من المناطق التي سيطرت عليها مؤخراً.

ووفق التقارير فإنّ اتفاق حلب الأخير، لم يكن للنظام فيه أي دور فيه، سوى الصفة الاعتبارية، من خلال تدوين توقيع رئيس اللجنة الأمنية للنظام في المدينة عليه.

شاهد أيضاً

بالوثائق.. أحدث فضائح الامارات: رشوة مالية لليبيا من أجل مقاطعة قطر

طرابلس – أسرار عربية – خاص وحصري حصل موقع “أسرار عربية” على وثائق تشكل فضيحة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *